بعثة الاتحاد الأوروبي في اليمن

تعزيز مشاركة المرأة في عملية السلام وما بعدها في اليمن

14/05/2019 - 21:48
News stories

Strengthening women's participation in the Yemen peace process and beyond

Cairo meeting – 9-11 April 2019

 

 

بيان مشترك للاتحاد الأوروبي ومبادرة إدارة الأزمات

لقاء القاهرة 9- 11 أبريل 2019

 

تعزيز مشاركة المرأة في عملية السلام  وما بعدها في اليمن

 

منذ الانتفاضة الشعبية في 2011، أصبح للنساء بشكل متزايد صوتا مشروعا في النقاشات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وكان لهن دور هام في التغلب على الانقسامات وفي كونهن عامل للتغيير في بلد أثرت فيه أربع سنوات من الحرب. بيد أنه لم يُترجم ذلك إلى إشراك فعال للمرأة في عملية السلام أو في عمليات صنع القرار. لن يتحقق السلام المستدام في اليمن إن لم يتم إشراك النساء اليمنيات من مختلف أنحاء البلاد في المفاوضات السياسية وعمليات صنع القرار على كافة المستويات المجتمعية.

 

قام كل من الاتحاد الأوروبي ومبادرة إدارة الأزمات-ديب روت بتنظيم مؤتمر نسوي في القاهرة خلال الفترة من 9 إلى 11 أبريل لمناقشة ووضع توصيات أساسية لليمنيين والمجتمع الدولي حول كيفية ضمان شمول المرأة ومشاركتها الهادفة في عملية السلام والعمليات الأوسع نطاقا لصنع القرار. جمعت الورشة 29 ممثلة من المستوى السياسي والمجتمع المدني من داخل وخارج اليمن وشملت الورشة أيضا تبادلا لتجارب نساء من ليبيا وسوريا وكوسوفو، وأتاحت الورشة مدخلات لمكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن تتعلق برؤى النساء ومقترحاتهن للقضايا ضمن إطار العمل السياسي والانتقالي. وكان مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة وهيئة الأمم المتحدة للمرأة حاضرين في الورشة.  واصلت هذه الفعالية واستندت على اتصالات سابقة بين الاتحاد الأوروبي، خاصة الحوار رفيع المستوى بين النساء اليمنيات والسوريات الذي جرى في بروكسل في ديسمبر 2018 برعاية الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي ونائبة رئيس المفوضية الأوروبية فيدريكا موغريني وكذا فعالية "نساء في خطوط المواجهة" على هامش فعالية لجنة وضع المرأة في نيويورك في 12 مارس 2019.

 

اختتمت الورشة بعدد من التوصيات العملية القابلة للتنفيذ وضعتها نساء يمنيات من شمال وجنوب البلاد، وذلك للنظر في كيفية تحسين ودعم اليات متعددة لشمول المرأة في اليمن وكيفية تعزيز إسهام المرأة في مبادرات السلام والحوار على المستوى المحلي وفي عمليات صنع القرار على المستوى الحكومي وهياكل الأحزاب السياسية وفي التعديلات الدستورية والعمليات الانتخابية. كما تم تناول عدد من الأمور المتعلقة بإطار العمل السياسي والفترة الانتقالية.

 

يمثل هذا المشروع  جزءا من مشروع "دعم الجهود الشاملة لصنع السلام والانتقال السياسي في اليمن"، كما تهدف هذه المبادرة إلى دعم الجهود الأوسع للأمين العام المتحدة في تعزيز مشاركة المرأة اليمنية في مفاوضات السلام. وانسجاما مع أهداف المبعوث الخاص للأمم المتحدة، وضع كل من الاتحاد الأوروبي ومبادرة إدارة الأزمات حقوق المرأة كإحدى الأولويات. بالتالي فإن الاتحاد الأوروبي ومبادرة إدارة الأزمات و ديب روت يقفون إلى جانب المرأة اليمنية ويسعون إلى تمكينها لرسم مستقبلها.

 

Languages:
Editorial Sections: