بعثة الاتحاد الأوروبي في اليمن

تعليق الاتحاد الأوروبي العام بعد التصويت حول وضع حقوق الإنسان في اليمن

Brussels, 08/10/2021 - 10:21, UNIQUE ID: 211008_7
Press releases

سيدتي الرئيسة:

 

يشرفني أن أتحدث باسم الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الذين هم أعضاء في مجلس حقوق الإنسان. وقد وافق الاتحاد الأوروبي ككل على هذا التفسير للتصويت.

 

يعرب الاتحاد الأوروبي عن خيبة أمله العميقة إزاء نتيجة هذا التصويت. اعتمدت ولاية فريق خبراء الأمم المتحدة البارزين الدوليين والإقليميين بشأن اليمن بتوافق الآراء قبل أربع سنوات بهدف رصد حالة حقوق الإنسان في البلد والإبلاغ عنها.

 

وعلى مدى السنوات الأربع الماضية، كانت الآلية الوحيدة المستقلة والدولية المحايدة لمتابعة حالة حقوق الإنسان في اليمن نعتقد أن الفريق قد أنجز في هذا الوقت ولايته بكل الحياد والاستقلال المطلوبين. وقد أدى دورا حيويا في جمع المعلومات، والإبلاغ علن ا عن أنماط الانتهاكات والاعتداءات، وتقديم توصيات في الوقت المناسب إلى المجتمع الدولي بشأن الحالة.

 

وطوال عملهم، أعطوا الأولوية للشعب اليمني، مما كشف الخسائر الفادحة التي تكبدوها منذ بداية الصراع. وقد وثق الفريق انتهاكات حقوق الإنسان وانتهاكات القانون الإنساني الدولي من قبل جميع أطراف النزاع.

 

فبدون عمل فريق خبراء الأمم المتحدة البارزين الدوليين والإقليميين بشأن اليمن، ستكون هناك انتكاسة في المتابعة المستقلة والمحايدة لحالة حقوق الإنسان في البلد.

 

يجب على مجلس حقوق الإنسان أن يواصل التركيز على الحالة ما دامت أنماط الانتهاكات والاعتداءات على قانون حقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي قائمة. وسيواصل الاتحاد الأوروبي المطالبة بضمان المساءلة واحترام حقوق الضحايا. ونؤكد من جديد دعمنا لعمل اللجنة الوطنية للتحقيق في اليمن ونأمل أن يسهل عليهم القيام بعملهم بصورة مستقلة ونزيهة.

 

نعتقد أن المجلس قد خذل الشعب اليمني اليوم. ولم يكن هذا التصويت انعكاسا للحالة المزرية على أرض الواقع والحاجة الهائلة التي نعترف بها جميعا للمساءلة.

 

يود الاتحاد الأوروبي أن يشكر فريق خبراء الأمم المتحدة البارزين الدوليين والإقليميين بشأن اليمن على عمله المتميز تحت ضغط كبير خلال السنوات الماضية.

 

شكرا لكم

 

Languages:
Editorial Sections:

Author