مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي (الضفة الغربية وقطاع غزة، الاونروا) 

تقرير لفترة ستة أشهر حول عمليات الهدم والمصادرة للمنشآت الممولة من قبل الاتحاد الأوروبي في المنطقة ج

06/04/2017 - 10:46
Reports

The unprecedented high rate of demolitions of Palestinian structures by the Israeli authorities in Area C and East Jerusalem continued during the reporting period (September 2016 - February 2017). During the past six months, 117 structures (like homes, animal shelters, latrines, water networks, and agricultural and livelihood assets) funded by the EU or EU Member States for a value of 311,692 € were demolished or seized. This represents an increase of 28.5 per cent in financial loss compared to last reporting period. For ECHO, the financial losses incurred due to demolitions accounts for an average of 1 per cent of its budget for humanitarian aid for the West Bank over the last three years (2014-2016). This brings the total number of targeted structures in 2016 funded by EU or its member states to 182 increasing the total financial losses in 2016 to 557,378 € which represents an exceptional upsurge. During the reporting period Israeli Authorities demolished or seized 440 Palestinian owned structures throughout the West Bank including East Jerusalem. This brings the total number of demolished or seized structures in 2016 to 1,094. Resulting in the displacement of 1,628 people including 772 children and adversely impacting a further 7,126 Palestinians. Of particular concern are developments related to Israeli plans for the relocation of Bedouins and herders in Area C, in particular Khan al-Ahmar (a Bedouin community located immediately east of E1 close to the Jerusalem-Ma'ale Adumin highway), Satah al Bahr (a Bedouin community located in Jericho), the case of Susiya (a herder community located in the Southern Hebron Hills), and the overall coercive environment in Area C that communities are facing. As an example, Khirbet Tana (a community located in the Nablus Governorate) has faced many waves of demolitions (the most recent in January 2017). In the first two months of 2017 50 EU funded structures have been demolished, causing a financial loss of 110,000 €. Another 50 EU funded structures worth 500,000 € were placed under threat of demolition through the issuance of stop-work and demolition orders.

إن المستوى العالي وغير المسبوق لعمليات هدم المنشآت الفلسطينية من قبل السلطات الإسرائيلية في المنطقة ج والقدس الشرقية استمرت خلال فترة التقرير (أيلول 2016 – شباط 2017).

خلال الستة شهور الماضية، تم هدم أو الاستيلاء على 117 منشأة (مثل المنازل ومأوى الحيوانات، المراحيض، شبكات المياه والأصول الزراعية والمعيشية) ممولة من قبل الاتحاد الأوروبي أو الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بقيمة تصل إلى 311,692 يورو. ويمثل هذا ارتفاع بنسبة 28,5% في الخسائر المالية بالمقارنة مع فترة التقرير السابقة. بالنسبة لمكتب المفوضية الأوروبية للمساعدات الإنسانية والحماية المدنية، الخسائر المالية التي نتجت عن عمليات الهدم والتدمير تمثل بمعدل 1% من موازنتها للمساعدات الإنسانية إلى الضفة الغربية خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة (2014-2016). وهذا يرفع العدد الإجمالي للمنشآت المستهدفة في العام 2016 والممولة من قبل الاتحاد الأوروبي أو الدول الأعضاء إلى 182 منشأة مما يزيد من إجمالي الخسائر المالية للعام 2016 إلى 557,378 يورو حيث يمثل ذلك ارتفاع استثنائي.

خلال فترة التقرير، هدمت أو استولت السلطات الإسرائيلية على 440 منشأة فلسطينية في مختلف أنحاء الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية، وذلك يرفع العدد الإجمالي للمنشآت المدمرة أو المستولى عليها في العام 2016 إلى 1094 منشأة، الأمر الذي أدى إلى تشريد ونزوح 1628 شخص، بما فيهم 772 طفل، مع أضرار غير مباشرة أصابت 7126 فلسطيني.

الأمر المثير للقلق بشكل خاص يتعلق بالتطورات المرتبطة بالخطط الإسرائيلية لإعادة توطين البدو والرعاة في المنطقة ج، خاصة الخان الأحمر (تجمع بدوي متواجد مباشرة شرق منطقة E1 بالقرب من الطريق السريع "القدس-معاليه ادوميم")، سطح البحر (تجمع بدوي متواجد في أريحا)، قضية سوسيا (تجمع لرعاة المواشي متواجدون في مرتفعات الخليل الجنوبية)، والبيئة القسرية العامة في المنطقة ج التي تواجه السكان هناك. مثال على ذلك، خربة طانا (تجمع سكاني متواجد في محافظة نابلس) واجه العديد من موجات الهدم (الأخيرة حدثت في كانون الثاني 2017).

وفي أول شهرين من عام 2017، تم هدم 50 منشأة ممولة من قبل الاتحاد الأوروبي، مما أدى إلى خسائر مالية وصلت إلى 110,000 يورو. وهناك مخاطر تتهدد 50 منشأة أخرى ممولة من قبل الاتحاد الأوروبي بقيمة 500,000 يورو بالهدم من خلال إصدار أوامر وقف العمل والهدم.   

Languages:
أقسام افتتاحية: