Delegation of the European Union to Nicaragua

EEAS RSS Feeds

Displaying 1 - 10 of 79

قُبيل اليوم العالمي للطفل في 20 تشرين الثاني / نوفمبر، أدلت المفوضية الأوروبية والممثل الاعلى بالبيان التالي:

Languages:

في اليوم الأوروبي والعالمي لمناهضة عقوبة الإعدام، يؤكد الاتحاد الأوروبي ومجلس أوروبا معارضتهما الشديدة لعقوبة الإعدام في جميع الأوقات والظروف. فعقوبة الإعدام عقوبة قاسية ولا إنسانية ومهينة تتعارض مع الحق في الحياة. وإن إلغائها ضروري لضمان احترام كرامة الإنسان.

سواء كنت تهتم بتغير المناخ، أو الوظائف، أو الاقتصاد، أو العدالة العرقية والاجتماعية، لن يُسمع صوتك أو يُحدث تصويتك فرقاً إلا إذا كنت تعيش ضمن نظام ديمقراطي.

في التاسع عشر من أغسطس / آب نحتفل بأولئك الذين يكرسون وقتهم وجهدهم ومهاراتهم للآخرين. قد لا يكون العاملون في المجال الإنساني رياضيين أولمبيين، ولكن في سباقات ماراثون العمل، غالبًا ما يعرضون حياتهم للخطر لحماية الآخرين. إنهم لا ينجحون في تحقيق أفضل وقت، بل لتحقيق النتيجة الأكثر فاعلية. إنهم يحملون شعلة التضامن والإيثار. يكرم الاتحاد الأوروبي جميع العاملين في المجال الإنساني الذين ينقذون الأرواح ويساعدون الفئات الأكثر ضعفاً في أوقات الأزمات في جميع أنحاء العالم. إن شجاعتهم وإرادتهم وتصميمهم هو انتصار لنا جميعاً.

في اليوم الدولي للشعوب الأصلية في العالم، نحتفل بصمود وذكاء الشعوب الأصلية في جميع أنحاء العالم. هذا العام، ننضم إلى الأمم المتحدة في الدعوة إلى عقد اجتماعي جديد؛ حيث لا يتخلف أحد عن الركب.

على مدى العام الماضي، كان هناك "تدهور هائل في إمكانية حصول الناس على المعلومات وزيادة في العقبات التي تعترض التغطية الإخبارية"، وفقا لما ذكرته منظمة مراسلون بلا حدود. قتل 78 صحفيا منذ عام 2020. اليوم العالمي لحرية الصحافة يشيدبهم

02/05/2021 – مدونة الممثل الأعلى/نائب الرئيس - عشية اليوم العالمي لحرية الصحافة، أود أن أؤكد من جديد التزامي والتزام الاتحاد الأوروبي بحرية الإعلام، والتي تراجعت للأسف في العديد من البلدان خلال جائحة كورونا. وكوني نشأت في ظل نظام ديكتاتوري، أعرف كم أن الوصول الحر إلى المعلومات وحرية التعبير ثمين وهش بالنسبة للديمقراطية.

في الوقت الذي تكتسي فيه وسائل الإعلام المستقلة والحرة أهمية كبرى أكثر من أي وقت مضى، فإن حرية الصحافة لاتزال تحت التهديد. ولايزال الصحافيون يعانون من ظروف عمل قاسية تصاحبها ضغوط مالية وسياسية متزايدة، ناهيك عن المراقبة والأحكام الاعتباطية بالسجن واستعمال العنف لأنهم يقومون بعملهم. فحسب مرصد اليونيسكو، لقي 76 صحفي حتفه منذ عام 2020 كما تعرض عدد أكبر من الصحافيين عبر العالم للاعتقال والتحرش والتهديد. في هذا السياق، يعتبر العنف القائم على النوع والذي يستهدف الصحافيات مصدرانشغال خاص.

Languages:

Pages