بعثة الإتحاد الأوروبي بالمملكة المغربية

28 ماي: الاتحاد الأوروبي يدعم اليوم العالمي لصحة المرأة في المغرب

الرباط, 28/05/2017 - 00:00, UNIQUE ID: 170531_2
Press releases

لقد انخرط الاتحاد الأوروبي منذ عدة سنوات في دعم الحكومة المغربية في سياستها الرامية إلى ولوج الجميع وبصفة متكافئة إلى الخدمات الصحية. وبمناسبة اليوم العالمي للعمل من أجل صحة المرأة الذي يُحتفى به في 28 ماي من كل سنة، وفي إطار دعمه لقطاع الصحة في المغرب، يعمل الاتحاد الأوروبي على تحقيق مبدأ المساوات بين الرجل والمرأة في المجال الصحي مع إيلاء عناية خاصة للنساء.

ففي إطار الشق الثاني من برنامج دعم قطاع الصحة الذي بدأ تنفيذه في نونبر2015، يركز الاتحاد الأوروبي على صحة المرأة مع إعطاء الأولوية لتقليص الفوارق في ما يتعلق بالحصول على الرعاية الصحية والرفع من مستوى الخدمات الصحية وتحديد أسباب الأمراض والوفيات خاصة في الأوساط الأكثر هشاشة. ويستهدف هذا البرنامج النساء والأطفال بشكل مباشر لتحقيق الأهداف المتعلقة بصحة الأم والأطفال.

وابتداء من خريف 2017، ستوفر وزارة الصحة الخبرة التقنية الخاصة بمسألة النوع حتى يتيسر تطوير دورات تكوينية مشتركة حول الحقوق الإنسانية بشراكة مع وزارة الصحة لفائدة محترفي ومسيري القطاع الصحي ودعم وتطوير برامج من شأنها تحقيق المساواة بين الرجل والمرأة وتوفير الدعم التقني من أجل وضع برامج تروم مكافحة كافة أشكال العنف ضد المرأة. وسيتم ذلك من خلال وضع وحدات للتكفل بالنساء ضحايا العنف لدى المراكز الصحية في العالمين القروي والحضري بشراكة مع الجمعيات ذات الصلة. وستكون هذه الوحدات مشمولة بأنشطة تكوينية وبتحديد إجراءات الاستقبال والتكفل. وتهدف هذه الجهود إلى تكوين مزيدا من الأطباء وأخصائيي علم النفس والمساعدات الاجتماعيات وتكليفهم كلما دعت الضرورة إلى ذلك برعاية النساء والفتيات ضحايا العنف.

ضمن النتائج البارزة للجهود التي قام بها المغرب في هذا المجال إلى حدود اليوم، نذكر الانخفاض الكبير في نسبة وفيات الأمهات حيث انتقلت من 112 وفاة لكل 100.000 امرأة سنة 2010 إلى 72, 6 وفاة لكل 100.000 سنة 2016، أي بانخفاض نسبته 35 في المائة. وكان هذا ضمن الأهداف التي دعمها الاتحاد الأوروبي في برامجه السابقة (برنامج دعم قطاع الصحة في مرحلته الأولى) وإذ يجب استمرار هذا الانخفاض في السنوات المقبلة،  يتعين على كل الشركاء العاملين في قطاع الصحة دعم الحكومة المغربية من أجل بلوغ أهداف التنمية المستدامة.

 

Languages:
Tags:
Editorial Sections:

Author