بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا

سفينتان لتعزيز قدرة ليبيا على البحث والإنقاذ في البحر

08/10/2020 - 13:10
News stories

عادت سفينتان تابعتان للإدارة العامة للأمن السواحل إلى ليبيا من ميناء بنزرت (تونس) حيث كانتا تخضعان لإصلاحات كبيرة. كانت إعادة تأهيل السفن جزءًا من مشروع الإدارة المتكاملة للحدود والهجرة في ليبيا، بتمويل من إيطاليا والاتحاد الأوروبي في إطار صندوق الاتحاد الأوروبي الائتماني الطارئ للتنمية في أفريقيا (EUTF Africa) وتنفذه وزارة الداخلية الإيطالية. وستعزز هاتان السفينتان قدرات أمن الحدود البحرية الليبية وستستخدم في عمليات البحث والإنقاذ لإنقاذ الأرواح والتصدي للاتجار بالبشر والجريمة المنظمة على طول الساحل الليبي.

قال سفير الاتحاد الأوروبي المعين لدى ليبيا، خوسيه ساباديل، الذي شهد تسليم السفينتين للإدارة العامة لأمن السواحل في بنزرت: "إن إعادة تجهيز هاتين السفينتين مثالًا بارزًا على التعاون البناء بين الاتحاد الأوروبي، ودولة عضو في الاتحاد الأوروبي – هي إيطاليا، وليبيا"..  "لدينا جميعًا مصلحة مشتركة: الاستقرار والأمن في ليبيا، ولا يزال الاتحاد الأوروبي ملتزمًا بدعم الشعب الليبي في هذه الجهود".

 

وأعرب اللواء محمد الفيبوري أحمد، مدير الإدارة العامة لأمن السواحل، عن امتنانه لدعم الاتحاد الأوروبي ووزارة الداخلية الإيطالية. وشدد اللواء الفيتوري أحمد على أن "هدفنا المشترك هو مكافحة الاتجار والجريمة المنظمة".

الخلفية

يعد مشروع الإدارة المتكاملة للحدود والهجرة جزءًا من مجموعة شاملة من إجراءات الاتحاد الأوروبي لمساعدة ليبيا على إدارة الهجرة بشكل أفضل، بما يتماشى مع المعايير الدولية وبهدف إنقاذ الأرواح وحماية المحتاجين ومكافحة الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين.

برنامج إدارة الحدود في ليبيا في إطار صندوق الاتحاد الأوروبي الائتماني الطارئ للتنمية في أفريقيا (EUTF Africa)  يبلغ الآن 57.2 مليون يورو. وحتى الآن، تم تسليم المركبات بالإضافة إلى سلسلة من التدريبات الفنية لموظفي الإدارة العامة للأمن السواحل حول قضايا مثل الملاحة البحرية والغوص لزيادة القدرات على إنقاذ الأرواح في البحر. وشملت الدورات التدريبية أيضاً التدريب على المعايير الدولية لحقوق الإنسان.

لا تزال ليبيا المستفيد الأكبر من صندوق الاتحاد الأوروبي الائتماني الطارئ للتنمية في أفريقيا (EUTF Africa) ، بقيمة إجمالية تبلغ 455 مليون يورو في برامج مع تمويل كبير يخصص لحماية المهاجرين واللاجئين، وتحقيق الاستقرار المجتمعي، إلى جانب إجراءات إدارة الحدود.

Languages:
Editorial Sections: