بعثة الاتحاد الأوروبي لدى الجمهورية اللبنانية

الاتحاد الأوروبي يحتفل بالذكرى الستين لمعاهدة روما

لبنان, 29/03/2017 - 15:00, UNIQUE ID: 170523_12
Press releases

لمناسبة الذكرى الستين لمعاهدة روما، نظمت بعثة الاتحاد الأوروبي والسفارة الإيطالية والجامعة اللبنانية الأمريكية LAU))، وبالتعاون مع المعهد الثقافي الإيطالي، محاضرة حول موضوع "أوروبا في عمر الستين، وضع الاتحاد". وقدّم  المحاضرة الأمين العام للمعهد الجامعي الأوروبي، السفير فينتشنزو غراسي.

سلّطت المحاضرة  الضوء على الإنجازات التي تحقّقت في السنوات الستين الماضية،  كذلك على التحدّيات الراهنة التي يواجهها الاتحاد الأوروبي. وتناولت المحاضرة  "السيناريوهات المحتملة لمستقبل الاتحاد الأوروبي.

 وألقى الكلمات الافتتاحية كل من عميد الجامعة اللبنانية الأميركية الدكتور جورج نجار ممثلاً رئيس الجامعة الدكتور جوزف جبرا، ورئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي السفيرة كريستينا لاسن، وسفير إيطاليا ماسيمو ماروتي.

وفي كلمته، أشار السفير غراسي إن "هذا الحلم هو حقيقة واقعة". وأضاف "لقد حان الوقت لتحويل ضعفنا إلى قوة جديدة، وإحداث تضامن أوروبي جديد".  ورأى أنّ "الأسباب التي تدعو إلى أن نكون معاً كاتحاد ما تزال قوية، ويمكن لأوروبا أن تبقى لاعباً أساسيا على الساحة الدولية."  وختم السفير غراسي "اتحدّوا، فسنسقط إذا انقسمنا ".

بدوره، ألقى الدكتور نجار الضوء على "التزام  الجامعة اللبنانية الأميركية (LAU)، في تعزيز الشراكة مع الاتحاد الأوروبي حول القيم الرئيسية ومنها حقوق الإنسان، والديمقراطية، والتنوّع ،وسيادة القانون، والمساواة بين الجنسين، والتعاون المتعدّد الأطراف، سعياً إلى مستقبل أفضل للأجيال القادمة" .

من جهتها اعتبرت السفيرة لاسن  أنّ "هذه الذكرى الستين تهيئ الفرصة للنظر إلى ما حقّقناه على مر السنين".  وأضافت "نذكّر اليوم لماذا قررنا في الأساس إنشاء الاتحاد الأوروبي، ولماذا قرّرت بلدان الانضمام إلى هذا التعاون، ونحن فخورون بما حقّقناه".

أمّا السفير ماروتي ، فأكدّ أن "عملية التكامل الأوروبي لا يمكن أن تتوقف نتيجة للأزمة الراهنة والتحديات الجديدة". ولفت إلى أنّ "مواجهة مخاوف الناس من أجل إعادة إطلاق النموذج الأوروبي يبقى التحدي الرئيسي ".

الرابط الخاص بالمعهد الجامعي الأوروبي : http://www.eui.eu/Home.aspx

السيرة الذاتية ل فينتشنزو غراسي

تم تعيين فينتشنزو غراسي أميناً عاماً للمعهد الجامعي الأوروبي في كانون الأول من العام 2016. يتولى مهمة مساعدة وتقديم المشورة للرئيس في جميع الشؤون الخارجية المؤسسية والمسائل الدبلوماسية، بما في ذلك العلاقات مع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ومؤسسات الاتحاد الأوروبي، والبلدان خارج الاتحاد. كذلك يتولى إدارة المعهد الجامعي الأوروبي، وجميع المهام الموكلة إليه في هذا الصدد.

ومن خلال منصبه كدبلوماسي وخبير في المؤسسات الأوروبية، شغل غراسي منصب سفير إيطاليا في بلجيكا، كما شغل منصب نائب الممثل الدائم لإيطاليا لدى الاتحاد الأوروبي (2007-2012)، والمدير الرئيسي للتكامل الأوروبي في المديرية العامة للاتحاد الأوروبي في وزارة الخارجية (2013). وفي عام 2014، تم تعيينه رئيساً لإدارة السياسات الأوروبية في رئاسة مجلس الوزراء، قبل أن يعود إلى الإدارة العامة للترويج الثقافي والاقتصادي والابتكار في وزارة الخارجية الإيطالية.

نال غراسي درجة "الماجستير في القانون" من جامعة "نابولي فيديريكو الثاني" عام 1982، وشارك في  الدورة الأجنبية في المدرسة الوطنية للإدارة (ENA)  عامي 1985-86 . وكان زميلاً زائراً  لمركز الشؤون الدولية  في جامعة "هارفارد"، وهو مؤلف لمطبوعات مختلفة حول السياسة الأوروبية.

 

 

Languages:
Editorial Sections: