Delegation of the European Union to Israel

إعلان الممثلة العليا باسم الاتحاد الأوروبي بمناسبة اليوم الدولي للشعوب الأصلية في العالم

Bruxelles, 08/08/2018 - 16:12, UNIQUE ID: 180808_8
Statements on behalf of the EU

إعلان الممثلة العليا باسم الاتحاد الأوروبي بمناسبة اليوم الدولي للشعوب الأصلية في العالم

بمناسبة اليوم الدولي للشعوب الأصلية في العالم، نحتفل بمساهمات الشعوب الأصلية في تنوع الحضارات والثقافات وغناها، وتالياً في تراثنا المشترك. وهو أيضا يوم نقيِّم فيه الإنجازات العديدة في الاعتراف بحقوقها وإعمالها وتحديد الإجراءات التي لا يزال يتعين على الأسرة الدولية اتخاذها، بحيث يتم تطبيق حقوق الإنسان عالمياً بدون أي تمييز.

يُستخدم العداء والعنف والانتقام بشكل متزايد ضد المدافعين عن حقوق السكان الأصليين والمدافعين عن البيئة، بما في ذلك ضد مقررة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بحقوق الشعوب الأصلية فيكتوريا تاولي كوربوز. وإننا نشعر بالقلق من أن عدد جرائم قتل هؤلاء المدافعين في العالم يُقدر بأربعة في الأسبوع. ومن المتوقع أن تكثف السلطات في البلدان التي تحدث فيها هذه الأعمال عملها لحماية الناشطين وضمان سوق المرتكبين أمام العدالة.

كما يتعين معالجة ارتفاع وتيرة الاستيلاء على الأراضي كمسألة ملحة. ففي كل يوم في مكان ما حول العالم يتم تجريد السكان الأصليين من أراضيهم وأقاليمهم ومواردهم الأصلية.

إنّ المساءلة والحوكمة الرشيدة أمران أساسيان للإدارة المستدامة للأراضي والموارد والبيئة وضمان الوصول العادل إلى حيازة الأراضي. لذلك يدعم الاتحاد الأوروبي برامج ومشاريع حوكمة الأراضي في 40 بلداً حول العالم بميزانية إجمالية تبلغ 240 مليون يورو. وفي كولومبيا وحدها، تؤدي الجهود المبذولة إلى تمليك جماعي لمساحة 280.000 هكتار تعود بالفائدة على مجتمعات السكان الأصليين.

يعتقد الاتحاد الأوروبي اعتقاداً راسخاً بأن احترام حيازة الأراضي بحكم الأعراف وحقوق الموارد التقليدية للشعوب الأصلية أساسية لتحقيق التنمية المستدامة والسلام. وسنقدم هذه السنة مبلغ 6.9 مليون يورو للآلية الخاصة بحيازة الأراضي والغابات التي تركز تحديداً على حقوق الحيازة الأمن للشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية. وسيتم تخصيص 5 ملايين يورو أخرى للمدافعين عن حقوق الإنسان والمنظمات التي تعمل في مجال الاستيلاء على الأراضي والتغير المناخي وحقوق السكان الأصليين.

وسنستمر في الدفاع عن الشعوب الأصلية ومساندتها لضمان تمكّنها من صون ثقافاتها وهوياتها وطريقة عيشها، والتي هي جزءٌ من ثقافتنا وهويتنا وطريقة عيشنا المشتركة.

Editorial Sections: