Delegation of the European Union to Israel

بيان صادر عن الممثلة العليا للاتحاد الاوروبي للشوؤن الخارجية حول احداث العنف في غزة والتطورات الاخيرة

بروكسل, 14/05/2018 - 15:49, UNIQUE ID: 180514_16
Statements by the HR/VP

Statement by High Representative/Vice-President Federica Mogherini on violence in Gaza and latest developments

دَّت الاحتجاجات الحاشدة المُستمرة بالقرب من سياج غزة اليوم إلى مَقتل العشرات من الفلسطينيين، بما فيهم الأطفال، وإصابة المِئات بالنيران الإسرائيلية. نأمل من الجميع التحلي بِضَبط النفس إلى أقصى حدٍ ممكن، وذلك تجنباً لوقوع المزيد من الخسائر في الأرواح. يجب على إسرائيل أن تحترم حق المُشاركة في الاحتجاجات السلمية ومبدأ التكافؤ في استخدام القوة، ويجب على حماس وعلى الجهات التي تقود المظاهرات في غزة أن تَضمن الالتزام بالابتعاد عن العنف، وعدم استغلال المتظاهرين لغايات أخرى.

يُحيي الإسرائيليون والفلسطينيون هذه الأيام لحظات حاسمة في حياة الشعبين، ولكل طرف من أطراف الصراع مطالب شرعية وطموحات بحاجة إلى اعتراف متبادل.

القُدس مدينة مقدسة لليهود والمُسلمين والمسيحيين، والروابط التي تجمع ما بين الشعب اليهودي والقدس هي روابط لا جِدال فيها، ولا يجب إنكارها، وهذا ينطبق على الروابط التي تجمع ما بين الشعب الفلسطيني والمدينة.

إن أي تصعيد للوضع المتوتر أصلاً الشديد التعقيد سيؤدي إلى المزيد من المُعاناة للشعبين يَعجَز اللسان عن وصفها ويجعل فُرص السلام والأمن أكثر بُعداً. ما يَلزَم في هذه اللحظات هو التحلي بالحكمة وبالشجاعة والعودة إلى المُفاوضات من أجل التوصل إلى حل سياسي من أجل الشعبين الإسرائيلي والفلسطيني ومن أجل المنطقة بأكملها. حل الدولتين فقط هو الحل الوحيد الواقعي الذي يُتيح المجال للطرفين للوصول إلى ما يطمحون إليه وإنهاء الصراع وتحقيق السلام العادل والدائم الذي يتوق إليه ويستحقه الإسرائيليون والفلسطينيون. 
الاتحاد الأوروبي مُلتزم جداً بالاستمرار بالعمل مع الطرفين ومع شركائه في المجتمع الدولي من أجل العودة إلى مُفاوضات ناجحة تهدف إلى تحقيق حل الدولتين على أساس حدود الرابع من حزيران 1967 وأن تكون القدس عاصمة للطرفين.

للاتحاد الأوروبي موقف واضح ومُوَّحّد من القدس، حيث تم التأكيد عليه في العديد من نتائج مجلس الشؤون الخارجية: سوف يستمر الاتحاد الأوروبي في احترام الإجماع الدولي بشأن القدس المنصوص عليه في قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 478 وقرارات أخرى، وهذا يشمل أيضاً موقع الممثليات الدبلوماسية حتى يتم التوصل إلى حل نهائي لوضع القدس.