وفد الاتحاد الأوروبي في مصر

أسئلة تُطرح كثيرا بشأن اللقاح

Rabat, 14/04/2021 - 10:07, UNIQUE ID: 210414_2
FAQs

  1. كيف تفسرون قرار الاتحاد الأوروبي بمنع تصدير اللقاحات خارج الاتحاد الأوروبي؟

 

أولا، يجب التذكير بأن المغرب غير معني بهذا الإجراء. فخلافا لعدة بلدان، المغرب ليس معنيا بتراخيص التصدير المسبقة.

 

هذا الإجراء ينطبق حصريا على اللقاحات التي أبرم الاتحاد الأوروبي بشأنها عقود شراء مسبق. هذه العقود تقتضي من منتجي اللقاح أن يزودوا الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بعدد اللقاحات المتفق عليه مسبقا. وتنص هذه الآلية على إصدار تراخيص لتصدير اللقاحات خارج الاتحاد الأوروبي حيث يجب التبليغ والترخيص قبل إرسال اللقاحات خارج الاتحاد الأوروبي.

 

هذا الإجراء له أهداف محددة وهو متناسب وشفاف ومؤقت ويتماشى مع الالتزامات الدولية للاتحاد الأوروبي في إطار المنظمة العالمية للتجارة ومجموعة 20 كما يتماشى مع مقترح الاتحاد الأوروبي الخاص بمبادرة منظمة التجارة العالمية حول التجارة والصحة. وبحكم انخراطه في التضامن الدولي،  فقد استثنى الاتحاد الأوروبي من هذه الإجراء تصدير اللقاحات من أجل المساعدة الإنسانية واللقاحات الموجهة للبلدان في إطار مبادرة "كوفاكس" وكذا اللقاحات الموجهة إلى بلدان الجوار.

 

  1. هل تُأخِّر أوروبا تصدير اللقاحات حتى تُلَقِّح مواطنيها أولاً؟

Graphique résumé part exportations/importations par Pays/région

يتموقع الاتحاد الأوروبي ضمن أكبر المصدرين للقاح كوفيد-19 حيث يُصدر 42% من اللقاحات المنتجة فوق أراضيه.

 

  1. منعت دول الاتحاد الأوروبي استعمال لقاح "أسترازينيكا" قبل أن تُرخِّص له فيما بعد... أليست هذه طريقة لابتزاز منتجي اللقاح والضغط عليهم؟

 

لكل دولة عضو السيادة على سياستها الصحية والتلقيحية. ومن هذا المنطلق، وعلى سبيل الاحتياط، علقت بعض الدول الأوروبية استعمال لقاح "أسترازينيكا" بعد حدوث حالات من الجلطات الدموية إثر التلقيح. هذا لا يعني بتاتا أن هناك ابتزاز أو ضغط سياسي إذ سُجِّلت فعلا حالات مماثلة في عدة بلدان وليس فقط في الاتحاد الأوروبي. في هذا السياق، خلصت لجنة السلامة (( PRAC والوكالة الأوروبية للأدوية (EMA) يوم 9 أبريل الماضي إلى أن هذه الجلطات الدموية غيراعتيادية ويرافقها انخفاض شديد في عدد الصفائح الدموية ومن ثم، يجب أن تدخل ضمن الأعراض الجانبية الناذرة لهذا اللقاح.

Languages:
Editorial Sections: