وفد الاتحاد الأوروبي في مصر

إبراز نمط الحياة المعاصر في مصر عبر الصور

14/12/2018 - 13:41
News stories

نظم الاتحاد الأوروبي في مصر، بالتعاون مع مكتبة الإسكندرية، حفلا في بيت السناري بحي السيدة زينب يوم ١٣ ديسمبر لتكريم الفائزين في النسخة الحادية عشر من مسابقته السنوية للتصوير الفوتوغرافي والتي كان موضوعها "وصف مصر الحديثة". شارك في الحفل إيفان سوركوش؛ سفير الاتحاد الأوروبي في مصر، والدكتور خالد عزب؛ رئيس قطاع المشروعات والخدمات المركزية بمكتبة الإسكندرية، كما افتتحا معرضا لأفضل 30 صورة بالمسابقة والذي يمكن للجمهور زيارته حتى يوم الأربعاء 19 ديسمبر.

1st Winner, Mohamed Wardany Mostafa

شارك في المسابقة 197 مصور بأكثر من 530 صورة من مختلف المدن والمحافظات. ويأتي اختيار عنوان المسابقة للإسهام في إعادة تسجيل حياة المصريين في القرن الحادي والعشرين، وذلك في إطار الاحتفال بمرور 210 عاما على كتاب "وصف مصر" الذي أصدره المجمع العلمي المصري في عام 1809. وثق الكتاب الحياة في مصر من مختلف جوانبها الثقافية والبيئية والجغرافية. ويعتبر الكتاب علامة مميزة في تاريخ التعاون الثقافي الممتد بين مصر وأوروبا، كما أنه من ضمن أهم الدراسات التاريخية في تاريخ مصر الحديث.

وقال السفير إيفان سوركوش إن صور هذه النسخة من المسابقة قد عكست تنوع المصريين ونمط حياتهم المعاصر سواء من خلال توضيح  طبيعة الأعمال والحرف ووسائل المواصلات وشكل العلاقات بين أفراد الأسرة. وأضاف أنه على يقين أن هذه الصور ستكون جزء من محاولة تسجيل الذاكرة البصرية لمصر التي ستصبح شاهدا على حياة المصريين في وقتنا الحالي.

وأشار إلى أن تاريخ التعاون الثقافي بين مصر والاتحاد الأوروبي ممتد ومزدهر بالعديد من الإنجازات المشتركة، لافتا إلى أن مصر غنية بتراثها الثقافي العريق ولذلك يحرص الاتحاد الأوروبي على دعم المشاريع التي تهدف إلى الحفاظ على ذلك التراث الثقافي. وأضاف، قائلا: "قمنا على سبيل المثال بتمويل مشروع يهدف إلى إحياء قلعة شالي الأثرية في سيوة، بجانب المشاركة في أعمال تجديد المتحف المصري بالتحرير".

وأعرب السفير سوركوش عن شكره لمكتبة الإسكندرية على استضافة الحفل والمعرض ببيت السناري والذي كان مقرا لإقامة كثير من أعضاء لجنة العلوم والفنون (المجمع العلمي المصري)، غالبيتهم من الرسامين والمهندسين، وبه رسمت اللوحات القيمة التي نشرت في كتاب وصف مصر.

حصل الفائزون الثلاثة محمد ورداني مصطفى، وعلي رأفت علي محليس، ومحمد مصطفى رياض صالح على معدات تصوير من اختيارهم. كما حصل المشاركون أصحاب أفضل 30 صورة على شهادات تقدير وكتالوج مطبوعة فيه أعمالهم، بجانب إصادر الاتحاد الأوروبي في مصر تقويما لعام 2019 عرض فيه أفضل 12 صورة في المسابقة.

اختارت الصور الفائزة لجنة تحكيم مستقلة ضمت ثلاثة  من خبراء التصوير في مصر وهم أشرف طلعت، وشيماء علاء، ومصطفى درويش. أشرف طلعت حاصل على زمالة الجمعية الملكية البريطانية للتصوير الصحفي والوثائقي FRPS ويعمل مصورا محترفا لدى مجلة ناشيونال جيوجرافيك، وعُرضت أعماله في العديد من دول العالم، وحاز العديد من الجوائز مثل لقب "مصور العام" في مسابقة فينيسيا للتصوير عام 2005. شيماء علاء فنانة ومصورة محترفة شاركت في العديد من المسابقات والمعارض، كما حازت على جوائز عدة منها الجائزة الكبرى في مسابقة الشارقة للتصوير عام 2014. حصل المصور الصحفي مصطفى درويش على العديد من الجوائز ضمن مشاركاته في مسابقات متعددة؛ منها مسابقة الاتحاد الأوروبي للتصويرعام 2014، ويعمل الآن مصورا مستقلا مع العديد من وكالات الأنباء العالمية مثل الأسوشيتد برس.

 

2nd Winner, Ali Raafat Ali Mahlies
2nd Winner, Ali Raafat Ali Mahlies

3rd Winner, Mohamed Mostafa Reyad Saleh
3rd Winner, Mohamed Mostafa Reyad Saleh

Group photo of top 30 photographers with Ambassador Surkos
Group photo of top 30 photographers with Ambassador Surkos
Languages:
Editorial Sections: