وفد الاتحاد الأوروبي في مصر

300 متطوع يشاركون في فعالية الاتحاد الأوروبي لتنظيف شاطيء السرايا بالإسكندرية

16/09/2018 - 11:11
News stories

بمناسبة اليوم العالمي لتنظيف الشواطئ، شارك أكثر من 300 متطوع في فعالية لتنظيف شاطيء السرايا العام بالإسكندرية، والتي نظمها وفد الاتحاد الأوروبي بالتعاون مع المحافظة و "جرينيش". انضم للفعالية العديد من الشباب وأعضاء من مبادرات محلية ومنظمات مجتمع مدني معنية بالبيئة، بالإضافة إلى موظفون بوفد الاتحاد الأوروبي في مصر، وممثلون لعدد من سفارات دول الاتحاد الأوروبي.

وقالت نائبة سفير الاتحاد الأوروبي ساندرا دي وال خلال كلمتها للمشاركين إن 85٪ من المخلفات البحرية هي من البلاستيك الذي يأخذ سنوات طويلة ليتحلل. وأضافت أن فعالية اليوم هي وسيلة لتشجيع كل فرد للقيام بدور في مواجهة التلوث الناتج عن البلاستيك لتأثيراته الضارة على الحياة البحرية والبيئة وصحة الإنسان، مطالبة المشاركين بنقل تلك الرسالة لعائلاتهم وأصدقائهم.

وأطلق الاتحاد الأوروبي و "جرينيش" خلال التحضير للفعالية حملة على مواقع التواصل الاجتماعي لزيادة الوعي بعدد من القضايا منها أهمية إعادة التدوير وفصل المخلفات، وترشيد الطاقة والمياه، ومخاطر المواد البلاستيكية على الحياة البحرية وكيفية تقليل استخدامها.

وفي ختام الفعالية، تم توزيع شنط صديقة للبيئة على المشاركين والجمهور كبديل للشنط البلاستيكية.

جدير بالذكر أن الإتحاد الأوروبي يضع ملف مكافحة التغيرات المناخية ضمن أولوياته الدولية. ويحتفل الاتحاد الأوروبي بأسبوع المناخ في مصر في نهاية سبتمبر الجاري من خلال عدد من الفعاليات التي تستهدف رفع الوعي بقضايا التغيرات المناخية. وفي هذا الإطار، أكدت نائبة سفير الاتحاد الأوروبي ساندرا دي وال على التزام الاتحاد الأوروبي بدعم مصر في مواجهة التغيرات المناخية. وأشارت إلى أن الاتحاد الأوروبي يمول مشروعات جارية في مصر متعلقة بالمناخ بما يصل إلى 700 مليون يورو كمنح. وأضافت أن تلك المشروعات تدعم الشركات والمصانع على تقليل تلوث الهواء والماء الناتج عن عملها، كما أنها تدعم السلطات المحلية في المحافظات المختلفة في الحماية المستدامة للبيئة من خلال برامج إدارة المخلفات الصلبة.

 

Languages:
Editorial Sections: