Delegation of the European Union to Chile

أيتها الفتيات تجرأن واحلمن! الاتحاد الأوروبي يحتفي باليوم العالمي للفتيات

11/10/2017 - 15:54
الأخبار

"تقع على عاتقنا مسئولية إخبار بناتنا أنه بإمكانهن أن يكُنَّ ما يشأن في الحياة" – فيدريكا موغريني – جريدة حقوق الفتيات

girl child, international day of the girl child, girl empowerment, women, child, gender, human rights,
©Flickr/Rod Waddington 

 

منذ العام 2012، تحول يوم 11 أكتوبر يوما عالميا للفتاة عقب قرار للجمعية العامة للأمم المتحدة. يهدف هذا اليوم إلى تسليط الضوء على ومعالجة التحديات التي تواجهها الفتيات مع تعزيز تمكين الفتاة والإيفاء بحقوقهن الإنسانية. إن الاتحاد الأوروبي في بروكسل في مختلف أنحاء العالم فاعل في التأكيد على هذا اليوم وتعزيز الاستثمار القائم في الحقوق والفرص المتساوية.

إحدى المبادرات هي دعم الاتحاد الأوروبي لـ الخطة الدولية لتمكين الفتاة Plan International’s GirlTakeover، وهي عبارة عن عمل دولي يرمي إلى أن تتولى 1000 فتاة وامرأة شابة مناصب هامة في أكثر من 60 بلدا. كما أن الأسبوع الأوروبي للعمل من أجل الفتاة خلال 9إلى 13 أكتوبر يشمل عدة مشاركات لتولي مناصب هامة في بروكسل ومن بينهم النائب الأول لرئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانز الذي سيقوم بتسليم منصبه رمزيا في فترة بعد الظهيرة إلى رياث ناكايي وهي سيدة تبلغ من العمر 23 عاما من أوغندا. ستلقي ناكيي خطابا كان من المفترض أن يلقيه تيمرمانز في مؤتمر مؤشر المساواة بين الجنسين.

كما تحدثت الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي حول أهمية الاستثمار في الفتيات في مقابلة مع جريدة حقوق الفتاة.

وفي المقابلة، وصفت موغريني كيف وضع الاتحاد الأوروبي تمكين الفتاة والمرأة في صميم سياستنا الخارجية، "ويثمر عملنا " قالت الممثلة العليا. "في غضون 10 سنوات، التحقت 300000 طالبة بمرحلة التعليم الثانوي بفضل البرامج الممولة من قبل المفوضية الأوروبية. إن شبكتنا العالمية من بعثات الاتحاد الأوروبي تعمل مع الحكومات الوطنية لمساعدتها على رسم برامج مخصصة لتعزيز المساواة بين الجنسين في جميع البلدان."

"نعرف أنه يمكن لعملنا أن يصنع فارقا حقيقيا"، أردفت موغريني. " وعلى مدى الأشهر والأعوام الماضية، دفعنا بالتزامنا لتمكين المرأة عبر الاستراتيجية العالمية للسياسة الخارجية والأمنية، والإجماع الأوروبي للتنمية، وتعيين – لأول مرة داخل هيئة الشئون الخارجية الأوروبية EEAS – مستشارا رئيسيا للنوع الاجتماعي ولتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 1325 المتعلق بالمرأة والسلام والأمن".

وأضافت موغريني أنه وبمبادرة منها قام الاتحاد الأوروبي بالتوقيع على البيان المشترك مع هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (نساء الأمم المتحدة UN Women) للعام 2016، والذي يتطلع إلى التنمية المشتركة وتقوية التعاون حول المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في مختلف انحاء العالم لتصبح الأرض كوكب المساواة 50-50 بحلول العام 2030.

كما تطرقت موغريني إلى "مبادرة بقعة ضوء"  التي أطلقها الاتحاد الأوروبي مع الأمم المتحدة في سبتمبر الماضي في نيويورك والتي تركز على إنهاء كافة أشكال العنف ضد المرأة والفتاة في البلدان الشريكة من خمسة أقاليم.

وأكدت موغريني أنه "لا شك أننا في الاتحاد الأوروبي سنواصل العمل لخلق فرص جديدة أفضل للفتيات حرصا على ألا يكون هناك تناقض بين كون المرأة أماً ومهنية ناجحة، وفتح  قنوات جديدة للنساء للانخراط في الحياة العامة في بلدانهن."

اختتمت موغريني بالقول "يمكنكن الاعتماد على الاتحاد الأوروبي ليكون شريكا وراعيا لَكُن حتى تحصل كل فتاة على الفرص التي تستحقها".

 

مقابلة الممثلة العليا نائبة رئيس المفوضية مع الجريدة كاملةً