بعثة الاتحاد الأوروبي في الجزائر 

دعوة مفتوحة للمشاركة في برنامج تدريب المدربين ضمن إطار مبادرة ثقافة ميد لمناصرة الثقافة

08/02/2017 - 10:51
News stories

Le programme Med Culture, financé par l'Union européenne, lance un appel à participation pour un programme régional de formation de formateurs (FdF) du 21 au 24 avril 2017, comprenant des ateliers et du tutorat à distance.Date limite d’envoi des candidatures : 17 février 2017.

 تطلق وحدة الدعم الفني لبرنامج "ثقافة ميد" الممول من الاتحاد الأوروبي دعوةً للمشاركة في برنامج إقليمي لتدريب للمدربين من ٢١-٢٤ أبريل ٢٠١٧، يتضمن ورشات عمل وإرشاد عن بعد، على أن تركّز هذه المبادرة بشكل خاص على "المناصرة من أجل الثقافة" التي تعدّ الموضوع الرئيسي الذي يتناوله برنامج "ثقافة ميد" في العام 2017. آخر مهلة لتقديم الطلبات 17 فبراير2017

يرمي برنامج تدريب المدربين إلى فهم واستكشاف عملية التعلّم لدى البالغين وتزويدهم بالمهارات اللازمة من أجل تصميم وتنفيذ البرامج التعليمية (تدريب/ندوات/ورش عمل) الملائمة للسياق الذي يختارونه. كما وترمي هذه المبادرة إلى إنشاء مجموعة عبر المنطقة، تعنى بممارسة التعليم والتعلّم في مجالي الإدارة والسياسات الثقافية.

ستتضمن مجموعة المشاركين النهائية أشخاصاً من خلفيات ومجالات و خبرات مختلفة، كما وترحّب هذه الدعوة بالأكاديميين والمدربين والناشطين الثقافيين الذين تشكل الفنون والثقافة عملهم الرئيسي والأشخاص العاملين في المجالات المرتبطة بالثقافة مثل التنمية المستدامة وصنع السياسات العامة والدمج الاجتماعي والاقتصاد الاجتماعي والأعمال التجارية الرقمية والحرف اليدوية وغيرها.

ترسل الطلبات  بالعربية أو الفرنسية أو الإنجليزية في ملف لا يتعدى 4 صفحات، قبل 17 فبراير 2017  إلى f.bouquerel@medculture.eu  و j.andreaus@medculture.eu .

لمزيد من المعلومات، اتصل من فضلك بـ f.bouquerel@medculture.eu

لمعرفة المزيد عن كيفية المشاركة الدعوة

"ثقافة ميد" Med Culture عبارة عن برنامج إقليمي مموّل من الاتحاد الأوروبي لمرافقة الدول الشريكة في جنوب المتوسط في مسيرتها لتطوير وتعزيز السياسات والممارسات الثقافية المرتبطة بالقطاع الثقافي، وذلك لفترة تمتد لأربع سنوات. يعتمد البرنامج نهجاً استشارياً/تشاركياً وهو يُنفذ بالاشتراك مع جهات فاعلة في المجتمع المدني ووزارات ومؤسسات معنية بالثقافة  في القطاعين العام والخاص وغيرهما من القطاعات ذات الصلة.

راجع أيضاً

Languages:
Editorial Sections: